Menu

وزير داخلية "الوفاق": 'إذا سقطت طرابلس ستسقط تونس العاصمة والجزائر'


سكوب أنفو-تونس  

اعتبر وزير الداخلية  في "حكومة الوفاق" الليبية فتحي باشاغا، بأنّ هناك محاولات من بعض الدول للحلّ السلمي بليبيا، إلا أن بعض الاطراف الاقليمية تتلاعب بالموقف الدولي الذّي اعترف بحكومة الوفاق .

وبخصوص مؤتمر برلين ، قال باشاغا إن  حفتر لا يريد السلام بل الاستيلاء على الحكم بالقوة مشيرا إلى أن ليبيا تنتظر 'مؤتمر برلين ' وأنّ حكومة الوفاق ترفض وجود القائد العام للجيش الليبي خليفة حفتر في المؤتمر وهو الموقف نفسه الذي اتخذه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال زيارته المفاجئة الى تونس أمس الأربعاء.

وأضاف  باشاغا، خلال مؤتمر صحفي عقده ، قبل قليل (اليوم الخميس)  في تونس ، أنّ منطقة شمال افريقيا تتطلب استقرار سياسي  وأمني كبير ، لافتا إلى أن هناك تعاونا سيكون بين تونس وتركيا والجزائر وسيكون الداعم لاستقرار طرابلس  قائلا "اذا سقطت طرابلس ستسقط تونس العاصمة وستسقط الجزائر..هذا مشروع كبير لبثّ الفوضى وكلّ الاعذار الواهية لحفتر هي السيطرة على شمال افريقيا وبثّ البلبلة فيها "

وأكد باشاغا، أن حكومة الوفاق هي الحكومة المعترف بها دوليا،  قائلا "ندافع عن شرعية سياسية يعترف بها العالم بأسره وبعض الدول تؤيد المعتدي "، مبينا  وجود تناقض في المجتمع الدولي بين إبداء احترام الشرعية وما يجري خلف الكواليس.

{if $pageType eq 1}{literal}