Menu

عماد الخميري: موسي فشلت..وما تقوم به مرفوض قانونيا وأخلاقيا فهي لا تؤمن بالثورة ولا بالديمقراطية


سكوب أنفو-تونس

اعتبر النائب والناطق الرسمي لحركة النهضة عماد الخميري، ما أقدمت عليه رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر عبير موسي خلال الجلسة العامة أمس الأحد باعتصامها في منصة رئاسة المجلس "اعتداء فظيع وشنيع على مؤسسات المجلس وعلى المؤسسة الدستورية".

وقال الخميري خلال حضوره ببرنامج 'الماتينال' على 'شمس اف ام'، صباح اليوم الاثنين، إنّ ما قامت به موسي لم يرتق إلى درجة الاحتجاج على تلاسن بل وراءه خلفية كاملة لترذيل المجلس ونوابه..ونحن في حركة النهضة ندين هذا الاعتداء على مؤسسة دستورية.

وأكد الخميري ، أن كل رؤساء الكتل أدانوا أمس الأحد هذه التصرفات المرفوضة واللاقانونية بحسب تعبيره.

وأوضح أن التلاسن بين النواب يحصل في كل البرلمانات بالعالم وأنه لا يرقى إلى ردة فعل وخطة ممنهجة لتعطيل أعمال المجلس.

إلى ذلك شدد  الخميري، على أن رئيس مجلس نواب الشعب راشد الغنوشي كان قد بذل جهدا كبيرا في هذا الخلاف وعلى أنه دعا كل من عبير موسي وجميلة الكسيكسي لتبادل الاعتذار،مشيرا إلى أن الحركة ترفض اي كلام قد يخرج عن سياقه وأنها ترفض كذلك أن تخرج ردة الفعل عن حدودها لتصبح أفعالا مرفوضة وتعطي صورة سلبية عن المجلس.

وتابع بالقول "في الحقيقة ما يصدر عن موسي ليس غريبا عنها فهي لا تؤمن بالثورة ولا بالديمقراطية..موسي فشلت مع كتلتها في تعطيل الجلسة العامة أمس وسيستمر العمل البرلماني كالمعتاد ..من حقها الاعتصام وهو أمر مشروع لكن ان يصبح ذلك تعلة لتعطيل أعمال المجلس فهذا أمر مرفوض..والدليل أنه ولا كتلة أيدتها أو تضامنت معها".

{if $pageType eq 1}{literal}