Menu

تعتصم لليوم الرابع بالبرلمان/ موسي: "جاهزون لاستعمال القوة وسنمنع مناقشة مشروع قانون المالية"


 

سكوب أنفو- تونس

أكدت رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر عبير موسي، أنها لن تغادر قاعة الجلسات العامة بالبرلمان، إلى حين تقديم كتلة حركة النهضة اعتذارا رسميا كتابيا على تهجم النائب جميلة الكسيكسي عليهم.

وقالت موسي في مقطع فيديو نشرته في ساعة متأخرة من ليلة البارحة على صفحتها الرسمية بموقع فايسبوك، "نحن كتلة صماء دخلنا ليلتنا الرابعة من الاعتصام، قاموا بقطع الكهرباء عن القاعة ولن تثنينا الهجمة الشرسة والحملة الشعواء والاتهامات، التي يكيلونها لنا حول تعطيلنا أعمال المجلس في دفاعنا بكل الطرق القانونية عن قضيتنا العادلة".

وتابعت بالقول، "يهددوننا باستعمال القوة العامة لإخلاء القاعة، حتى يتمكنوا من مناقشة مشروع ميزانية يتضمن كوارث، هو مزيد من توريط تونس في الديون والمديونية وفي ضرب المقدرة الشرائية للشعب”، مضيفة، "نقولولهم اعملوا الي تحبو تريدون استعمال القوة نحن جاهزون، ولن نتخلى عن قناعاتنا وعن دفاعنا عن الدولة الوطنية".

وشددت موسي على أنها ترفض تبادل الاعتذار شفويا مع النائبة المذكورة وعلى انها لن تقبل الا باعتذار كتابي رسمي لكتلتها بسبب الاهانات التي طالتها، مفيدة بأن الكتلة سترسل إلى كتابة رئاسة المجلس ردا رسميا مكتوبا حول رفضها الاعتذار الشفوي في مكتب مغلق.

وتوعدت عبير موسي بتعطيل كتلتها انطلاق مناقشة مشروع قانون المالية 2020 قائلة، "لن تنطلق الجلسات الا بعد تلقينا اعتذارا مكتوبا من النهضة، ولن نغادر القاعة وسنمارس حقوقنا في الاطر القانونية".

 

 

 

  

{if $pageType eq 1}{literal}