Menu

زهير المغزاوي: الحبيب الجملي "نهضوي" وشقّ داخل النهضة مرتبط بلوبيات فساد لا يريد تقاربنا معها


سكوب أنفو-تونس

قال أمين عام حركة الشعب والنائب زهير المغزاوي ، إنه وأثناء مفاوضات حركته مع النهضة لا مسوا لمسنا شيئا خطيرا ، على حدّ تعبيره .

وأضاف المغزاوي قوله " هناك شق داخل النهضة  يدفع في اتجاه ألا ترتبط بالتيار الديمقراطي وبحركة الشعب..وهذا الشق يقول 'فك علينا منهم لأنهم ناس نظاف'.

ومضى  المغزاوي بالقول "هذا الشق يقول هؤلاء (التيار وحركة الشعب)سيفتحون ملفات الفساد وسيضربون اللوبيات التي نحن مرتبطون بها وارتباطاتنا الداخلية والخارجية"،

وأوضح المغزاوي خلال حضوره ببرنامج "ميدي شو"، على موزاييك، اليوم الاثنين، بأنّ "جماعة هذا الشق (بحركة النهضة) نصبوا منصات لاستفزاز وسبّ قيادات حركة الشعب، قائلا "لكن نجيبهم اذا اقتضى الأمر"، وفق قوله.

وردّ المغزاوي على هؤلاء قائلا " استفزازتكم لن تجدي..نحن متأكدون من وجود وجهتي نظر داخل النهضة.. وجهة نظر تريد أن تشتغل مع الصف الثوري ووجهة أخرى منزعجة وقلقة لأنها نسجت علاقات طيلة 9 سنوات مع لوبيات فساد وترغب في استمرارها",

وذكر أمين عام حركة الشعب، أنّ انطلاق المفاوضات بين حركته والنهضة طيلة الايام الفارطة كان "تحت القصف" بالنظر إلى حجم الحملات التي قال إنها شنت عليهم.

واكد المغزواي أن رئيس الحكومة المكلف الحبيب الجملي "نهضوي"، متابعا  "مبدئيا هو نهضوي رغم إصراره على انه مستقل ونحن في انتظار التأكد من كفاءته ..في الحقيقة نحن متخوفون من وزير أول وليس من رئيس حكومة ونعتقد أن الكثير يشاطروننا الرأي..سنتحادث معه حول كيفية تعامله مع صندوق النقد الدولي والمديونية في المؤسسات العمومية والتشغيل وقضية التنمية الداخلية".

وشدد على أن حركتة ستتثبت باستقلالية الجملي، معتبرا أن الايام القادمة ستكشف إلى أي مدى يأتمر الجملي بأوامر حركة النهضة وانه حاليا قيد الاختبار في انتظار المؤشرات الأولى في طريقة تعامله مع الأحزاب والبرامج التي سيقدمها والتي قال انها ستكشف حقيقة استقلاليته من عدمها.

{if $pageType eq 1}{literal}