Menu

النهضة تؤكّد على استقلالية الحبيب الجملي وتدعو القوى السياسية إلى الانخراط في المفاوضات المتعلقة بتشكيل الحكومة


سكوب أنفو-تونس

 أكّدت حركة النهضة على استقلالية شخصية الحبيب الجملي رئيس الحكومة المٌكلّف وعلى كفاءته وخبرته الاقتصادية والمالية عامة وفي الشأن الفلاحي خاصة مشيرة إلى انّه شخصية مشهود لها بنظافة اليد والتحمس لخدمة الدولة ومحاربة الفساد والتطلع إلى إحداث نقلة إيجابية في حياة التونسيات والتونسيين.

ودعت الحركة ، في بيان لها، مساء اليوم السبت، إثر اجتماع إستثنائي لمكتبها السياسي مساء اليوم خصص لتدارس التطورات السياسية المستجدة والتكليف الرسمي الذي حظي به مرشح الحركة كل القوى السياسية والاجتماعية إلى الانخراط في المفاوضات المتعلقة بتشكيل الحكومة على اساس برنامج شامل يعبئ كل طاقات البلاد المادية والمعنوية لمجابهة تحديات المرحلة الاقتصادية والاجتماعية.

وأكّدت  النهضة، على تشريك فئتي المرأة والشباب في التشكيل الحكومي المقبل تفعيلا لمقتضيات الدستور واعترافا بمكانة هذه الفئات في تونس الجديدة.

يذكر أنّ رئيس الجمهورية كان قد كلّف مساء أمس الحبيب الجملي التكنوقراط بلا انتماء سياسي بتشكيل الحكومة الجديدة وذلك إثر اقتراح إسمه من قبل حركة النهضة باعتبارها الحزب الفائز في الانتخابات التشريعية التي جرت يوم 6 أكتوبر الماضي.

{if $pageType eq 1}{literal}