Menu

ألفة يوسف لقيس سعيد : دورك كرئيس للجمهورية حماية التونسيين من الفتن و التشتت


سكوب أنفو- تونس

قالت المفكرة ألفة يوسف أنّ ما يجمع التونسيين هو القانون التونسي الذي يحميهم و الراية الوطنية إلاّ أنّ هناك البعض ينسى ذلك ،مضيفة أنّه من غير المعقول ما يحدث فالاختلاف لا يعني الثلب و التهديد و الوعيد بالمس من السلامة الجسدية للناس.

و عبرّت ألفة يوسف في هذا السياق، من خشيتها من تكرر سيناريو آخر سنة 2011 و سنة 2012 الذي توّج للاسف باستشهاد بلعيد و البراهمي و قبلها سحل لطفي نقض.

ودعت ألفة يوسف في حوار لموزاييك أف أم  اليوم الثلاثاؤ 5 نوفمبر 2019، رئيس الجمهورية قيس سعيد و باعتبار أنه منتخب مباشرة من الشعب التونسي،إلى حماية الشعب من الفتن و التشتت والخروج و الخروج من رجل القانون النظري  إلى رجل قانون يُفعل ما يؤمن به من قوانين على هؤولاء الناس الذين يهددون بالقتل و الاعتداء على حد تعبيرها.

في نفس الإطار،وجهت ألفة يوسف دعوة إلى المنظمات الوطنية التي أدارت الحوار الوطني و تحصلت على جائزة نوبل للسلام أن تضع يدا بيد و تجد حلا للبلاد . 

{if $pageType eq 1}{literal}