Menu

نقابة الزيتونة تتهم الدولة بعدم التعامل بجدية مع ملفها وتطالب بالتدخل العاجل


سكوب أنفو-تونس

اتهمت النقابة الأساسية لإذاعة الزيتونة للقرآن الكريم، رئاسة الحكومة وغيرها من السلط المعنية بعدم التعامل بجدية مع هذا الملف، محملة إياها مسؤولية قرار إلحاق الإذاعة بالمرفق العمومي للحفاظ على ديمومة المؤسسة.

وطالبت النقابة في بيان صادر عنها اليوم السبت، كل السّلط المختصة وكل من له علاقة بالشأن السمعي البصري بالتدخل العاجل وتحمل مسؤولياتهم لتسوية الوضعية المتردية للإذاعة، حفاظا على هذا المنبر الإعلامي وعلى العاملين فيه”.

 كما نددت بعدم خلاص الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي لسنة 2019 رغم اقتطاع مساهمات العاملين فيها من رواتبهم، مؤكدة ان ذلك “أدى إلى تعطيل جميع الحقوق للموظفين بالمؤسسة لاسترجاع مصاريف العلاج “، مشيرة إلى “التأخير المتواصل في صرف الأجور ووصولات الأكل”.

ولاحظت النقابة “عدم تحمل المدير العام للإذاعة مسؤوليته في الاتفاقيات السابقة منها زيادة الأجور بعنوان سنة 2019 واتفاقية التأمين التكميلي على المرض”، مذكّرة بانه “لم يبد في الاجتماع المنعقد بينه وبين الطرف النقابي بتاريخ 29 أكتوبر المنقضي أي استعداد للتعامل والتفاوض مع المكتب النقابي وبـرفضه جميع نقاط الاقتراحات للحفاظ على المناخ العام للعمل بالمؤسسة”.

كما لفتت إلى تواصل العمل بالمؤسسة دون جدول أجور واضح يكفل حقوق كل العاملين للابتعاد على سياسة المحاباة. 

{if $pageType eq 1}{literal}