Menu

البحيري:الشعب اختار النهضة لأنها ضد القوى الرجعية و لوبيات النظام السابق


 سكوب أنفو-تونس

قال القيادي في حركة النهضة نور الدين البحيري،في تعلق على نتائج الإنتخابات الرئاسية و التشريعية أنّ تصويت التونسيين لحركة النهضة يحمل عدّة دلالات و هي إيمانهم بالثورة و بلادهم،و إصرارهم في انجاج مسار الانتقال الديمقراطي وتغيير الأوضاع في المجال الاجتماعي والاقتصادي، وتدعيم الحرية.

و أضاف البحيري في ذات السياق، و ذلك في حوار له مع جريدة الفجر اليوم الخميس 24 أكتوبر 2019،أنّ هذا الاختيار نابع أيضا من إيمان المُنتخبين أنّ الحركة "صمام الأمان في هذه المرحلة، ضد القوى الداخلية والخارجية، التي تستهدف الانتقال الديمقراطي، وصمام أمان ضدّ الأطراف التي تريد العودة إلى الوراء، من قوى الردّة، ولوبيات النظام القديم، وبالتحديد حزب عبير موسي، وصمام أمان أيضا لتحقيق الحرية، والشغل، والسكن اللائق، ودعم المجال الصحي، ومجال التعليم، والمقدرة الشرائية، ومكافحة الفساد، إلى جانب تمسك النهضة بالسيادة الوطنية، ودعم القضايا العادلة.

{if $pageType eq 1}{literal}