Menu

زيتون: النهضة بعد أن مالت إلى أقصى اليمين ميلا خطيرا عليها العودة إلى الوسط


سكوب أنفو- تونس

قال القيادي بحركة النهضة لطفي زيتون، إن رئيس الحكومة يجب ان يكون شخصية سياسية كبيرة مقبولة داخليا وخارجيا ينخرط في اعادة تجميع التونسيين في مشروع وطني جامع واخلقة السياسة.

وأضاف زيتون، في تدوينة نشر فيها فحوى مداخلته في اجتماع مجلس الشورى، أمس الأحد، أن النهضة مطلوب منها بعد ان مالت خلال الحملة ميلا خطير الى اقصى اليمين، ان تعود الى الوسط وان تنخرط في التوافق من جديد.. توافق مبني على الصورة التي رسمها الشعب لرئيسه، التواضع الارتفاع عن الانتماءات نظافة اليد محاربة الفساد الاعتماد على الكفاءة الشخصية في التصعيد الانتخابي وليس القوائم المجهولة..".

وتابع بالقول، "هناك فرصة اليوم لمصالحة الشعارين الذين تسبب تصادمهما في تراجيديا نهايات حكم الباجي قايد السبسي، التوافق والاستقرار الحكومي"، بحسب تعبيره.

وأشار إلى أن الحركة التي بوأها الشعب المرتبة الاولى مع ما يقتضيه ذلك دستوريا والبلاد لعقل سياسي خلاق يوافق بين الشعارين وليس ذلك مستحيلا، إذا خلصت النوايا ووقع اعلاء مصلحة الوطن والدولة والتجرد عن الاطماع الحزبية والفئوية والشخصية.

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}