Menu

'تحيا تونس' يُحمل قيادييه مسؤولية فشله في الانتخابات الرئاسية


سكوب أنفو-تونس

يستعد عدد من إطارات وقياديي حركة "تحيا تونس" لإعداد عريضة قصد تمريرها لأعضاء الحزب ومن ثمّ التوقيع عليها.

ووفقا لما أوردته الشروق أون لاين ، اليوم الخميس، يبدو أنّ فحوى العريضة ستُحمل  مسؤولية "فشل" الحركة في الانتخابات التشريعية 2019 للنائب بالبرلمان ونائب رئيس الحزب مصطفى بن أحمد، وكاتب عام الحكومة المُقال القيادي رياض الموخّر، وربّما أيضا القيادي هشام بن أحمد، وزير النقل الحالي.

وفق ذات المصدر فإن بن أحمد و الموخر كانا  "غير متحمّسين"، قبل الانتخابات التشريعية،  لإصدار الحزب موقفا حاسما وغير داعم، للمترشّح للدور الثاني للرئاسية نبيل القروي، وهو ما أعطى "صورة غير مستحبّة" عن "تحيا تونس"، كونه ربما سيدعم القروي في الدور الثاني للرئاسية.

 

{if $pageType eq 1}{literal}