Menu

تدوينة القاضي ضد الحوار التونسي/ بوعلاق: يدعو إلى فتح تحقيق ضدّه


سكوب أنفو- تونس

علّق عضو هيئة الدفاع عن الشهيدين كثير بوعلاق، على تدوينة القاضي حمادي رحماني التحريضية ضد قناة الحوار التونسي والداعية لغلقها، بأنه "من الضروري فتح تأديبي جدي وفورا ضد تصريحاته التي وصفها بالخطيرة.

وقال بوعلاق، في تدوينة نشرها على صفحته الخاصة، أمس الثلاثاء، "كلام خطير جدا كيف يبدى صادر على "فرار هاربة بيه فرس" خلّي كيف يقولو قاضي يقضي بين الناس ويعرف آش معناها قانون ودستور وحرية رأي وتعبير ووو...والمفترض فيه أنو يحمي الحقوق والحرّيات."

واعتبر عضو هيئة الدفاع أن ما صدر عن القاضي، هو "دعوة صريحة إلى تكميم الأفواه وتحريض على العنف بصفة واضحة"، مضيفا، "الأكثر غرابة أن القاضي صاحب هذه التدوينة الفضيحة يدعي على صفحته (المفتوحة للعموم) أنه يشتغل لدي ضميره، Travaille chez sa conscience".

وتابع بالقول، "أرجو إذن أن يتولى ضميره sa conscience عزله سريعا عن العمل لديه"، معبرا عن تضامنه مع صحافيي وكرونيكورات الحوار التونسي دون أدنى تحفظ ومتطوع لمقاضاة القاضي صاحب التدوينة أسفله، بحسب تقديره.

  

{if $pageType eq 1}{literal}