Menu

محطة رادس: حالة احتقان وفوضى وحجز سائق القطار والاعتداء عليه


سكوب انفو- تونس

تعرض سائق القطار الرابط بين الضاحية الجنوبية حمام الأنف والعاصمة، لاعتداء بالعنف المادي واللفظي، بعد وصول القطار إلى محطة رادس، من قبل مجموعة من المحتجين أغلبهم من التلاميذ والشباب.

ونقلت الشارع المغاربي، الاربعاء، عن شاهد عيان أن المحطة عرفت حالة من الاحتقان والغليان بسبب تأخر القطار وتعطل مصالح المواطنين، مبينا أن المحتجين الذين قال انهم يعدون بالمئات حملوا السائق مسؤولية التأخير وطالبوا بتغييره ومنعوا القطار من مغادرة المحطة.

وأكد ذات المصدر، أن رئيس المحطة اضطر إلى تلبية مطلبهم وانه تم استبدال السائق المذكور، لافتا إلى أنه فور نزوله تهجم عليه عدد من المحتجين، واعتدوا عليه لفظيا وجسديا، مما استوجب تدخل أعوان الأمن.

وأفاد بأن المحطة مازالت تعيش حالة من الاحتقان والفوضى، في ظل رفض المحتجين مغادرة القطار المحطة.

 

  

{if $pageType eq 1}{literal}