Menu

قيس سعيّد : 'أنا أكبر الخاسرين من بقاء القروي في السجن'


سكوب أنفو-تونس

قال المترشح للدور الثاني من الانتخابات الرئاسية قيس سعيّد ، إنه أكبر الخاسرين من بقاء منافسه نبيل القروي في السجن، مؤكدا أن القانون هو الفيصل في هذه القضية.

وأكد سعيّد، في حواره مع  "الجزيرة نت"، الدستوري أنه يدفع ثمن عدم تكافئ الفرص في المنافسة على كرسي قرطاج، بسبب استمرار سجن القروي المتهم بالتهرب الضريبي وتبييض الأموال.

كما دعا  سعيّد ، إلى الكف عن اتهامه في وسائل الإعلام بعدم تكافئ الفرص في الحملة الانتخابية، مؤكدا أنه غير مسؤول عن هذا الوضع الغريب، وأنه لا بد من النظر للأزمة من زاوية موضوعية.

وأضاف قيس سعيّد، أنه التقى اليوم  الاثنين، رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات نبيل بفون، وعبر له عن التزامه الأخلاقي قبل القانوني باستكمال العملية الانتخابية والمسار الديمقراطي.

وبخصوص إمكانية طعن نبيل القروي في نتائج الدور الثاني إن هو بقي في السجن، قال سعيد،  إن هذه القضايا لا يمكن أن يتم تناولها إلا في إطار القانون، معتبرا أن المسار متواصل وعلى الكل أن يتحمل مسؤولياته كاملة، وأن تونس تعيش مسارا لا يمكن ضربه.

 

 

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}