Menu

فاروق بوعسكر: 'تنقيح القانون الانتخابي لتفادي التشويش الناجم عن كثرة القائمات التشريعية وارد'


سكوب أنفو-تونس

أفاد  نائب رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، فاروق بو عسكر، بأن أغلبية أعضاء الهيئة لم يكونوا على علم مسبق بالمناظرات التي ستجريها مؤسسة التلفزة التونسية للانتخابات التشريعية.

وقال بوعسكر، خلال مداخلته هاتفيا  اليوم الأربعاء ، ببرنامج "كلوب إكسبراس"، على اكسبراس اف ام،  إنهم شاهدوا الندوة الصحفية التي عقدتها المؤسسة صباح اليوم في هذا الغرض، كغيرهم من المواطنين.

 وتابع بالقول "إن الاشكال ليس في إعلامنا بإجراء هذه المناظرة وإنما في عدم وجود إطار قانوني منظم لها".

وأوضح بو عسكر، أن القرار المشترك بين هيئة الانتخابات والهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري والمؤرخ في 21 أوت 2019، لا يحتوي سوى على باب خاص ينظم المناظرات الخاصة بالانتخابات الرئاسية في دوريها الأول والثاني، لافتا إلى أن الفصل 33 من القرار المنظم لمناظرات الانتخابات الرئاسية والذي ينص على "أنه لوسائل الاعلام العمومية الحق في تنظيم مناظرات بين المترشحين للانتخابات الرئاسية في الدور الأول والثاني…".

وشدد بو عسكر على أهمية مثل هذه المناظرات لدورها في دعم الديمقراطية ومساعدة الناخب التونسي على "الاختيار الحر والواعي"، ولكن 'لا بدّ من توفر سند قانوني أو ترتيبي ينظمها'، على حدّ قوله .

{if $pageType eq 1}{literal}