Menu

جمعية المحامين الشبّان تجدد دعمها لهيئة الدفاع عن الشهيدين و تطالب بمقاضاة راشد الغنوشي


سكوب أنفو-تونس

واعتبرت الجمعية التونسية للمحامين الشبان، أن بيان المكتب التنفيذي لحركة النهضة والذي تضمن جملة من الاتهامات الخطيرة الموجهة للمحامين وتصريح رئيس الحركة راشد الغنوشي المشتكى به الرئيسي في ملف الجهاز السري واتهام المحامين بالبلطجة "رسالة صريحة بمواصلة وضع اليد على المؤسسة القضائية وخاصة منها الجهة المتعهدة بالنظر في ملف الجهاز السري".

 ودعت الجمعية ، في بيان لها، اليوم الثلاثاء، إلى تقديم شكاية جزائية برئيس الحركة راشد الغنوشي على خلفية تصريحاته ضد المحامين ووصف تحركاتهم بالبلطجة.

كما جددت، في ذات السياق،  مساندتها ودعمها لهيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي معلنة مساندتها للمحامين المحالين انتقائيا على التحقيق.

وحملت الجمعية المجلس الاعلى للقضاء وكافة القضاة الشرفاء مسؤولية الدفاع عن استقلالية القضاء وتحييده عن كل التجاذبات السياسية ، مطالبة عميد واعضاء مجلس هيئة المحامين بـالدعوة عاجلا لعقد جلسة عامة خارقة للعادة بالنظر لخطورة الاعتداءات والانتهاكات السافرة المسلطة على المحاماة في اطار اجندات سياسية باتت واضحة وجلية"، وفق نص البلاغ .

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}