Menu

الرئاسية/ فاروق بوعسكر: أحد المترشحين يستعمل وسائل الدولة.. وقمنا بكل جهودنا لتوفير فرصة للقروي إلا أن القضاء رفض


سكوب أنفو -تونس

أكد فاروق بوعسكر عضو الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، أن الخروقات أصبحت جسيمة تتعلق بموضوع حياد الإدارة واستعمال وسائل عمومية من طرف أحد المترشحين في عدة مناطق من الجمهورية، رغم أنها كانت بسيطة في البداية الحملات الانتخابية.

وكشف عضو هيئة الانتخابات، اليوم الجمعة 13 سبتمبر 2019، في مداخلته ببرنامج "ميدي شو" على موزاييك أف أم ، وجود إمكانية تجاوز، بعض المترشحين للرئاسة، سقف الإنفاق المحدّد قانونيا وهو ما قد يتسبب في إسقاط ترشحاتهم وتسليط عقوبة مالية.

كما دعت هيئة الانتخابات المواطنين إلى تجنّب تصوير ورقة الاقتراع ونشرها على موقع التواصل الاجتماعي 'فيسبوك'، موضحا أنّها جريمة انتخابية وعقوبة مرتكبها السجن لمدّة سنة.

وحول وضعية المترشح نبيل القروي الموقوف، قال  بوعسكر، "نحن كهيئة دستورية لا نتدخل في القضاء... قمنا بمراسلة عدة جهات قضائية لتفعيل ما يتيحه القانون بتمكين هذا المترشح من إجراء حوارات تلفزية وإذاعية لضمان الحد الأدنى من المشاركة على غرار بقية المترشحين في الحملات لكن القضاء لم يتفاعل ايجابيا مع طلبنا".

{if $pageType eq 1}{literal}