Menu

الغنوشي: "دعونا الجبالي والمرزوقي ومخلوف للتنازل لصالح مورو وهناك اتصالات تُجرى حاليا"


 

سكوب أنفو -تونس

قال الغنوشي بإن حركة النهضة كانت تبحث عن مرشح توافقي للانتخابات الرئاسية، ولم تكن تنوي ترشيح شخصية من داخلها، وعندما لم نجد مرشحا توافقيا، اضطررنا لترشيح شخصية من صلب الحركة.

 وأضاف الغنوشي، في حوار له، على إذاعة كرامة اف ام، اليوم الخميس، "الشخصيات التي تشاورنا معها بشأن ترشحيها اشترطت التوافق معنا بعد الانتخابات، وهو ما لا يخدم مصالح الحركة"، وفق تعبيره.

واعتبر رئيس حركة النهضة المترشح للرئاسية عبد الفتاح مورو مرّشح الثورة، داعيا أنصار الثورة إلى الانسحاب لصالح مورو، بحسب قوله.

وتوّجه الغنوشي، إلى المترشح حمادي الجبالي وسيف الدين مخلوف والمنصف المرزوقي، بالدعوة للانسحاب لفائدة مورو، لأن الشخصيات المذكورة لا تملك أحزاب كبرى تدعمها، حيث ستشتت أصوات الحركة دون الانتفاع بها، على حد تصريحه.

وأفاد الغنوشي، أن هناك اتصالات تُجرى مع المرزوقي لإقناعه بالتنازل لمورو، لأن فرصته في النجاح ضئيلة بحسب مراتبه المتأخرة في عمليات سبر الآراء، مضيفا، "ما كل ما يتمنى المرء يدركه، وعلى المرزوقي تحكيم صوت العقل وليس صوت العاطفة". 

{if $pageType eq 1}{literal}