Menu

مورو: 70% من التونسيات يرثن فقط على الاوراق..و المساواة في الميراث تهدد الامن الاجتماعي


 

سكوب انفو

سجّل عبد الفتاح مورو مرشح حركة النهضة للانتخابات الرئاسية السابقة لاوانها، توجيه بعض الأطراف المترشحة للانتخابات الرئاسية اتهامات لمنافسيها خلال، داعيا المترشحين المتضررين الى عدم الرد حتى لا تصبح حملة انتخابية جدلية.

واوضح مورو ان برنامجه للديبلوماسية الاقتصادية،  يرتكز على التوسع نحو المغرب العربي، وتطوير العلاقات المشتركة، بالاضافة الى الانفتاح على السوق الافريقية والتوجه للمعاملات الاقتصادية بين دوله، والعمل على تحويل تونس الى قطب استشفائي وصناعي وجامعي في افريقيا. مشددا في ذات السياق على ان  الدبلوماسية التونسية تشكو نقائص في الجانب الاقتصادي، ولابد من تعديلها، وفق تصريحه لموقع حقائق اون لاين.

وبخصوص مشروع مجلة الحريات الفردية والمساواة، وفصولها الخلافية، على غيرار المساواة في الميراث بين الجنسين، والتي كان باقتراح من رئيس الجمهورية الراحل الباجي قايد السبسي، اعتبر مورو انها خطر على الأمن الاجتماعي ولم يأخذ بعين الاعتبار الأراء المختلفة ولم يجر قبل طرحه حوار وطني يتم فيه تشريك أطراف مختلفة مطلعة على اشكاليات المساواة في الميراث مثل القضاة وعدول المنفذين والمحامين.

 وتابع مورو أن برنامجه الانتخابي يؤكد على ضرورة ايجاد آلية لتمكين المرأة من حقها في الميراث، مشيرا اكثر من 60 بامائة من التونسيات يرثن فقط على الاوراق وليس في الواقع، وان 55  بالمائة من الباحثين في تونس هم من النساء.

{if $pageType eq 1}{literal}