Menu

ناجي جلول يعلّق على تصريحات الزبيدي: "لو كنت مكانه لما صرحت بأسرار الدولة"


سكوب أنفو-تونس

أفاد المرشح للانتخابات الرئاسية،  ناجي جلول بأنّ ترشحه للرئاسية السابقة لأوانها،  يأتي بعد الدعوة من قبل أنصاره للمشاركة في هذا الاستحقاق الانتخابي .

وقال جلول خلال حضوره ببرنامج "اكسبراسو"، على اكسبراس اف ام، اليوم الخميس،  أنه رغم مشاكله في النداء والظلم الذي تعرض له داخل الحزب ، فقد كان  يعتقد أن هناك إمكانية إصلاح النداء.

ولفت جلول بالنظر إلى أنه في فترة مرض الرئيس الراحل الباجي قائد السبسي تعرض إلى ممارسات غير أخلاقية داخل الحزب (في إشارة إلى تسجيله قبل شخص على علاقة بحافظ قائد السبسي وهو يتحدث عن النداء وما يحدث داخله ) وفق قوله.

وفي تعليقه على تصريحات المرشح عبد الكريم الزبيدي الأخيرة ردّ جلول قائلا "عبد الكريم الزبيدي صديقي ولو كنت مكانه لا أصرح بمثل هذه التصريحات التي تعتبر من أسرار الدولة، بحسب تعبيره".

واعتبر ناجي جلول ، أن هناك الكثير من الرداءة والنزول الأخلاقي في الحملة الانتخابية التي غاب عنها صراع الأفكار الجدي والبرامج الجدية، على حدّ قوله مشبها  الحملة الانتخابية بـ "حملة إشهار ياغورت".

في سياق آخر، وبخصوص قرار إقالته من منصب وزير التربية، أكد الناجي جلول،  أن قرار إقالته لم يتخذه رئيس الحكومة يوسف الشاهد بل اتخذه الرئيس الراحل الباجي قائد السبسي باعتبار الأخير لا يريد الدخول في خلافات مع الإتحاد العام التونسي للشغل معتبرا أن الرئيس الراحل تعامل بمنطق الدولة.

 

{if $pageType eq 1}{literal}