Menu

الرئاسية: حمّادي الجبالي يوضّح بخصوص أحداث السفارة الأمريكية في 2014


سكوب أنفو-تونس

أكد المرشّح للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها حمادي الجبالي، اليوم الاثنين ، معلّقا على أحداث السفارة الأمريكية بتونس، أنّ مجموعتين توجّها للسفارة الأمريكية يوم 14 سبتمبر 2012 تعبيرا عن غضبهم، حيث وصلت المجموعة الأولى إلى السفارة وسلّمت السفير الأمريكي رسالة احتجاج، فيما كانت تنوي المجموعة الثانية الهجوم على  السفارة، وتجّمعت من مختلف الجهات.

 واعتبر الجبالي ،خلال حضوره ببرنامج "بالسياسة"، على اكسبراس اف ام،  أن لا أحد ينكر التقصير الأمني الذي حدث حينها .

وأشار الجبالي، إلى أنّ السفير الأمريكي كان قد عبّر عن خشيته من وقوع هذا الأمر قبل سفر الجبالي.. وتابع بالقول " قلت لهم أن نتّخذ 3 أحزمة كي لا نترك هؤلاء يمرّون، لكن هذا لم يطبّق مما جعل المحتجّين يصلون السفارة ويهاجموها.. فتدخلت كل القوى الأمنية" ، مضيفا "الخطة الأمنية لصدّ هؤلاء المجموعات لم تكن كافية"، على حدّ قوله .

{if $pageType eq 1}{literal}