Menu

النفط ينخفض لـ58 دولارا للبرميل بعد تصعيد الحرب التجارية بين واشنطن وبيكين


 سكوب أنفو-اقتصاد

انخفضت أسعار النفط، اليوم الإثنين، بعد سريان مفعول رسوم جمركية جديدة تبادلت الولايات المتحدة والصين فرضها،  ما أثار مخاوف من أن يعرض ذلك النمو العالمي ليقلص الطلب على النفط.

وانخفض خام القياس العالمي مزيج برنت 42 سنتا، أو 0.7%، ليسجل 58.83 دولارا للبرميل كما هبط خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 27 سنتا، أو 0.5%، إلى 54.83 دولارا للبرميل، وفق "رويترز".

وبدأت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، فرض رسوم نسبتها 15% على واردات صينية تتجاوز قيمتها 125 مليار دولار، منها أجهزة التحدث الذكية وسماعات البلوتوث فضلا عن أنواع كثيرة من الأحذية.

وردا على ذلك، شرعت الصين في فرض رسوم على بعض السلع الأمريكية ضمن قائمة مستهدفة تبلغ قيمتها 75 مليار دولار.

وقال ترامب  في تغريدة له في وقت سابق على موقع "تويتر"، إن الجانبين سيلتقيان لإجراء محادثات هذا الشهر.

في ذات الإطار أظهر مسح لوكالة "رويترز" أن إنتاج منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" ارتفع في أوت المنقضي لأول شهر هذا العام ، مع تغلب زيادة الإنتاج من العراق ونيجيريا على القيود التي فرضتها السعودية والخسائر النفطية التي سببتها العقوبات الأمريكية على إيران.

كما فرضت بكين رسوما نسبتها 5% على النفط الخام الأمريكي، وهي المرة الأولى التي يتم فيها استهداف نفط الولايات المتحدة الأمريكية منذ بدء أكبر اقتصاديين في العالم حربهما التجارية قبل أكثر من عام.

{if $pageType eq 1}{literal}