Menu

حزب "قلب تونس" ينفي استغلال أطفال للدفاع عن القروي ويطالب بفتح تحقيق


سكوب أنفو-تونس

نفى حزب قلب تونس ، فيديو تمّ تداوله منذ ليلة البارحة في شبكات التواصل الاجتماعيّ وبعض المحامل الصحفيّة يظهر مجموعة من الأطفال بصدد المس من هيبة السلطة القضائيّة والادّعاء بالدّفاع عن نبيل القروي رئيس حزب قلب تونس ومرشّحه للانتخابات الرئاسيّة ".

وأفاد الحزب في بيان له، اليوم  الخميس، إنه لا علاقة له ولمناضليه بالفيديو المنشور على مواقع التواصل الاجتماعي ،  مشيرا إلى أنه يرفض الزجّ بالأطفال في المعارك السياسيّة والمنافسات الانتخابيّة أيّا كانت المبرّرات.

وأعلن الحزب، تمسكه بـالدّفاع عن مرشحه نبيل القروي ضدّ المظلمة التي سلّطت عليه والاستعداد لإطلاق حملته الإنتخابيّة في كنف المسؤوليّة واعتمادا على التشاريع والقوانين العامّة والخاصّة .

ودعا النيابة العموميّة ومندوب حماية الطّفولة للتحرّك بسرعة لكشف المسؤول عن الفيديو المذكور واتخاذ الإجراءات اللازمة والرّادعة في شأنه.

كما حذّر كلّ الفاعلين السياسيين من وصفها بـ" الممارسات الخسيسة والخارجة عن الأعراف والأخلاق لتشويه المنافسين الانتخابيين التي انتشرت بشكل يمسّ من نزاهة العمليّة الانتخابيّة وشفافيّة نتائجها".

 

 

 

وكانت وزارة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السن، قد أعلنت اليوم الخميس، أنها تولت بالتنسيق مع مندوب حماية الطفولة المختص ترابيا اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة عبر تعهد النيابة العمومية بملف استغلال أطفال للتعبئة لغايات ولائية لطرف سياسي .

{if $pageType eq 1}{literal}