Menu

أنا يقظ : الهيئة العليا المستقلة للانتخابات الحلقة الأضعف في العملية الانتخابية


 

سكوب انفو – تونس

عقدت منظمة أنا يقظ وشركائها ، ندوة صحفية للتطرق لنتائج ملاحظة الانتخابات البلدية، وأهم الاستنتاجات المتعلقة بمراحل العملية الانتخابية وسير عمليات الاقتراع يوم 6 ماي المنقضي.

و بين مصطفى بن الزين مسؤول عن مشروع دعم جمعيات المجتمع المدني الشريكة بمنظمة أنا بقظ أن الهيئة العليا المستقلة للانتخابات كانت الحلقة الأضعف في المسار الانتخابي من خلال عملية تسجيل الناخبين وكذلك يوم الاقتراع حيث تم تسجيل تجاوزات تتمثل في وصول أوراق اقتراع خاطئة.

و بين رئيس جمعية بلادي القصرين انه تم ملاحظة ارتباك كبير لدى جل أعوان الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في جل المراكز التي راقبتها الجمعية حيث كان هناك جهل بالاجراءات المعمول بها في الانتخابات البلدية كما تم رصد اسم شخص متوفي وأمنيين اثنين في السجل الانتخابي بمكتب فج الحسينة بالقصرين.

وتلخصت توصيات المنظمة في اعادة هيكلة الهيئة من الداخل وتفعيل الديمقراطية التشاركة مع المجتمع المدني معتبرا ان هناك اختلالا في المسار الإنتخابي من ناحية عزوف الناخبين.

وللتذكير فان منظمة انا يقظ قامت بمراقبة الانتخابات بالتعاون مع 25 جمعية ومنظمة من 17 ولاية

{if $pageType eq 1}{literal}