Menu

نقابة أصحاب الصيدليات الخاصة تلوح بالإضراب وتعليق الاتفاقية المبرمة مع 'الكنام'


سكوب أنفو-تونس

دعت الهيئة الوطنية للنقابة التونسية لأصحاب الصيدليات الخاصة المجتمعة اليوم الخميس بصفة طارئة، إلى  عقد جلسة عامة خارقة للعادة يوم 29 أوت الجاري،  لإقرار الدعوة إلى إضراب عام وتعليق العمل بالاتفاقية المبرمة في 14 فيفري 2019 مع الصندوق الوطني للتأمين على المرض "الكنام".

وأفادت الهيئة في بلاغ لها، بأن الدعوة إلى عقد جلسة عامة خارقة للعادة تأتي أمام تنصل الحكومة من تعهداتها وعدم التزامها باتفاق 14 فيفري 2019 وخاصة من طرف وزارة الصحة، مؤكدة التمسك بتفعيل هذا الاتفاق وملحقاته ورفضها لسياسة "المماطلة الممنهجة".

ودعت النقابة التونسية لأصحاب الصيدليات الخاصة رئاسة الحكومة إلى التدخل العاجل لدى الوزارات المتداخلة لتفعيل التزاماتها تجاه الصيادلة قصد الحفاظ على المنظومة الصحية وعلى السلم الاجتماعي، وفق ذات البلاغ.

وتنص الاتفاقية المبرمة لفترة انتقالية لمدة سنة الى غاية يوم 21 جانفي 2020، على التزام الطرفين المتعاقدين بمواصلة التفاوض والتشاور قصد الوصول الى إبرام اتفاقية قارة تمتد على ست سنوات، وفق ما أفاد به مدير عام الضمان الاجتماعي بوزارة الشؤون الاجتماعية كمال المدوري في تصريح سابق (لوات)، موضحا ان اهم ما ورد بالاتفاقية العودة بالعمل بصيغة الطرف الدافع وبالمنظومات العلاجية الثلاث "للكنام"، وإقرار أجال لخلاص الصيادلة في غضون 80 يوما عوض 90 يوما، علاوة على إقرار نظام للإشعار للإدارة العامة للكنام ووزارة الشؤون الاجتماعية للتدخل في حال وجود صعوبات عدم خلاص الصيدلي التي يمكن أن تصل إلى 70 يوما بغاية تفادي إشكالية تجاوز أجال الخلاص المقدرة ب 80 يوما واتخاذ الإجراءات اللازمة في الغرض، وفق ما نقلت "وات" .

 

{if $pageType eq 1}{literal}