بشار الاسد لماكرون" من يدعم الارهاب لا حق له في الحديث عن السلام


سكوب انفو- وكالات

 رد بشار الاسد الرئيس السوري اليوم الثلاثاء خلال مؤتمر صحفي على تصريحات الرئيس الفرنسي ماكرون قائلا: ”من يدعم الإرهاب لا يحق له أن يتحدث عن السلام“، مشيرا الى ان فرنسا دعمت الإرهاب في سوريا منذ الأيام الأولى و انها مشاركة في سيل الدماء السورية.

و كان كامرون قد قال امس الاثنين ،إن فرنسا ستسعى لإجراء محادثات سلام تشمل جميع أطراف الصراع السوري بما في ذلك الأسد وتعهد بطرح مبادرات في أوائل العام المقبل.

و ياتي الموقف الفرنسي البارحة مخالفا لراي سابق حيث أعلنت الجمعة الفارط بان سوريا تعرقل عملية السلام و تواصل منذ 7 سنوات في ارتكاب الجرائم في منطقة الغوطة الشرقية ،حيث تحاصر قوات الحكومة 400 ألف شخص.

كما صرح وزير الخارجية الفرنسي « جان إيف لو دريان » ان الاسد لا يستطيع ان يتخذ موقفا سياسيا ما دام يعتمد على روسيا وإيران، كما صرح قائلا: » عندما تمضي أيامك في ذبح شعبك، فإنك ستكون أكثر انعزالا « ، وفق ما نقلته عنه صحيفة « لوفيجارو » الفرنسية.