Menu

مهدي جمعة: 'في حال فزت بالرئاسية سأحاول الابتعاد عن عقلية المحاصصة الحزبية '


سكوب أنفو-تونس

أكد مهدي جمعة رئيس حزب البديل التونسي، أنّ حزبه حزب مؤسساتي وثابت ، وهو الحزب الوحيد الذّي لم يشهد انقسامات وانشقاقات وفق قوله .

وأضاف جمعة، خلال حضوره ببرنامج "تونس اليوم"، على الحوار التونسي، مساء اليوم الثلاثاء، أنّ حزبه جاهز للانتخابات التشريعية باعتبار انه حزب مؤسسات ممتدّ وله قاعدة انتخابية محترمة ، خصوصا بعد ان ضمّ ثلّة من الأكاديميين والجامعيين ورجال أعمال تونسيين

وبخصوص تقديم ترشحه للرئاسية السابقة لأوانها، أوضح مهدي جمعة، أنّ منصب رئيس الجمهورية  هو أعلى سلطة، وهو الحامي للدستور ومؤسسات الدولة، والحامي أيضا لوحدة التراب الوطني، والمسؤول الاول عن الامن القومي ، وعليه أيضا أن يحافظ  على سياسة الوطن وتمثيلها خارجيا بجملة واعتبر جمعة، أن مؤهلات التفاوض هي عقيدة بالنسبة لمنصب رئيس الجمهورية بحسب تعبيره ، لافتا إلى أنّه على رئيس الجمهورية أن يكون قادرا على تغيير الواقع الاقتصادي والاجتماعي في البلاد .

وأكد جمعة، أنّه على رئيس الجمهورية القادم أن يعيد للدولة هيبتها ، وان يعيد أيضا مسار الدولة بمؤهلات معينة وبما أسماه "القرينتا" .

وختم جمعة بالقول "في حال  ربحت الرئاسية سأساهم  في اختيار فريق الحكومة ، وأحول قدر المستطاع الابتعاد عن عقلية  المحاصصة ، إضافة إلى تركيز المحكمة الدستورية"، متابعا "أنا مستعدّ أن أٌضحي لمنصب رئيس الجمهورية في حال وجدت رجال ونساء دولة متجمعة لخدمة تونس وخدمة مشروع تغيير وضعها الاقتصادي والاجتماعي" .

{if $pageType eq 1}{literal}