Menu

بعد طرد مهاجرين من صفاقس وتركهم بالصحراء على الحدود الليبية: منظمات حقوقية تدين


 

سكوب انفو- تونس

أدانت منظمات حقوقية، نقل 36 مهاجرا إيفواريا من بينهم 11 امرأة من ولاية صفاقس، الى الحدود الليبية.

وأصدرت المنظمات الحقوقية، بيان مشترك مفاده، " تابعنا وضعية 36 مهاجرا ايفواريا من بينتهم 11 امرأة منهن حامل إضافة الى 3 رضع، وقع ايقافهم بأحد المنازل بصفاقس بحجة استعدادهم للقيام بعملية هجرة غير نظامية، في حين ورد في شهادتهم انهم بصدد الاحتفال بذكرى العيد الوطني الايفواري، ليتم اقتيادهم نحو مدنين ومن ثمة ايصالهم للحدود الليبية، ليطلب منهم الذهاب نحو ليبيا ويتركوا في هذه الظروف المناخية القاسية"، وفق البيان.

وعبرت المنظمات الموقعة على البيان عن سخطها إزاء الاستهتار بأرواح المهاجرين واطفالهم، وتعريضهم للخطر عبر طردهم في ظروف مهينة، وفق نص البيان.

ودعت المنظمات السلطات التونسية بالسماح فوريا للمهاجرين بالدخول للتراب التونسي، حتى تتكفل بهم منظمات الإغاثة.

كما حذرت من ارتفاع الانتهاكات التي يتعرض لها المهاجرون، في تونس اقتصاديا واجتماعيا.. 

{if $pageType eq 1}{literal}