Menu

عبير موسي: "لم أقلل قطٌّ من احترامي لرئيس الجمهورية وسأكون في مقدّمة تشيعه غدا"


سكوب أنفو-تونس

نفت رئيسة الحزب الدستوري الحرّ، عبير موسي ، ما نسب إليها من تصريحات تفيد بمقاطعة الحزب للجنازة الوطنية للرئيس الجمهورية الراحل الباجي قائد السبسي التي ستقام غدا السبت .

وقالت موسي خلال تدخلها ببرنامج "تونس اليوم"، مساء اليوم الجمعة، على قناة الحوار التونسي، إنّ جهات حزبية أسمتها وهي ( الدساترة من 'قلبو الفيستة' وأطراف قريبة من البديل التونسي  ومهدي جمعة وأطراف أخرى من حزب تحيا تونس ) هم من حرضوا لهذه الهجمة والحملة الممنهجة ضدّها وضدّ حزبها وفق قولها.

وأضافت موسي ، أنّ الحزب الدستوري هو الوحيد الذّي أقام  موكب تأبين رسمي للرئيس الراحل الباجي قائد السبسي ، ومن أعلن نعيه رسميا للرئيس الراحل ، ووجه رسالة تعزية رسمة سلّمتها شخصيا لنجل رئيس الجمهورية حافظ قائد السبسي .

وبخصوص حضورها لجنازة رئيس الجمهورية ، أفادت عبيرموسي، أنه 'تعلمٌ أنّ اسمها واسم حزبها غير موجودين في قائمة الشخصيات المدعوة للجنازة وهو ما قالته البارحة لان المنظومة الحالية لم تعترف بها او ترسل لها دعوة في اي تظاهرة وطنية تذكر 'على حدّ قولها .

ومضت بالقول "رسلنا رئاسة الجمهورية لحضور الجنازة وننتظر ردّها، فإذا كانت مخصصة لأطراف معينة دون أخرى فلن نكون موجودين،  وإن كانت مفتوحة للجميع فسأكون وحزبي ضمن الصفوف الأمامية ، وفي المقدّمة '.

كما اعتبرت موسي، إنّ الحملة التّي انتهجتها الاطراف سابقة الذّكر ، تبيّن أنها كانت تصبٌّ في باب ما وصفته بـ "الافتراء و الأكاذيب" مشيرة إلى أنها  حملة ممنهجة للانتخابات وضرب القاعدة الانتخابية ، بحسب تعبيرها.

وأكدت موسي،  أنها ستقوم وحزبها بوقفة احتجاجية أمام مقرّ هيئة الانتخابات عقب حملة التشوية الاخيرة التي أطالتها وتحريفا لتصريحاتها وفق قولها.

ولفتت عبير موسي بالنظر إلى أنّ بعض الأطراف "الحاقدة" تجاوزت اليوم مرحلة تأويل كلامها وتصريحاتها إما بنسبة كلام لم تقله أو تغيير وتزيف تصريحاتها موجهة كلامها لبعض الصفحات الفايسبوكية ووسائل اعلام وصفتحها بـ"المأجورة" ومعلومة التوجه وفق تصريحها.

وختمت موسي  بالقول "لا نيّة لنا بمقاطعة  جنازة رئيس كل التونسيين الباجي قائد السبسي ولم ولن نقلل من احترامنا للرئيس أو رئاسة الجمهورية ".

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}