كتلة الحرة تستنكر اللقاءات المنفردة بين رئيس هيئة الانتخابات الجديد واحزاب الائتلاف الحاكم


سكوب انفو:تونس

نددت كتلة الحرة لحركة مشروع تونس في بيان لها يوم أمس الاثنين بما اسمته من تعمد لبعض أعضاء الهيئة العليا المستقلة للانتخابات إجراء لقاءات منفردة وخارج إطار عمل الهيئة مع القائمين على إدارة أحزاب الائتلاف الحاكم وعن مشاركة عادل الجربوعي كاتب الدولة المكلف بالهجرة والتونسيين بالخارج إلى جانب المدير التنفيذي لحزب النداء حافظ قايد السبسي في اللقاء الذي أجراه مع مرشح حزبه في دائرة المانيا تحضيرا للانتخابات.

وشدد الكتلة على عملها على التصدي لكل ما من شأنه أن يجعل مؤسسات الدولة في خدمة أطراف سياسية معينة بهدف توجيه نتائج الانتخابات لصالحها، معلنة تمسكها بضرورة المحافظة على استقلال وحياد الهيئات الدستورية وتحييد العمل الحكومي عن المصالح الحزبية الضيقة لإيمانها بأن المصلحة الوطنية تقتضي ان الأحزاب هي التي يجب أن تكون في خدمة الدولة وليس العكس.

 و تابعت  ان مثل هذه الممارسات تبرر  تخوفات الرئيس السابق  شفيق  صرصار  من ان  طريق  تسيير الهيئة  ليست مضمونة ما يمس من نزاهة الانتخابات المقبلة.