Menu

الهاروني: النهضة تنتظر من الرجل الحامي للدستور أن يختم القانون ويكون مثالا للتونسيين


سكوب انفو- تونس

أفاد رئيس مجلس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني، بأن الحركة لاتزال تنتظر من رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي، القيام بالدور المهم، الموكل إليه من قبل الدستور، في إطار مؤسسات الدولة.

وقال الهاروني، خلال حضوره في برنامج 'ميدي شو' على موزاييك أف ام، اليوم الأربعاء، "نتمنى الشفاء لرئيس الجمهورية، ليقوم بدوره المهم دستوريا''.

 وأضاف رئيس شورى النهضة، ​​​​أن ختم رئيس الجمهورية للقانون الانتخابي المنقح، سيضمن دخول الانتخابات بقوانين تحمي الديمقراطية، وتضمن المساواة بين المتنافسين، ومنع جمعيات وشبكات تتلّقى تمويلات أجنبية، وتستعمل نشاطات خيرية اجتماعية لأغراض حزبية، وفق تعبيره.

ودعا الهاروني، رئيس الجمهورية، إلى ختم القانون الانتخابي، بالرغم من انتهاء الآجال الدستورية، قائلا، "أفضل هدية يقدمها السبسي للشعب في عيد الجمهورية، هي امضاء تعديلات القانون الانتخابي".

وفي السياق ذاته، طالب رئيس شورى النهضة، البرلمان برفع التحدي قبل انتهاء العهدة البرلمانية، بتركيز المحكمة الدستورية، مرّددا، " نحن بصدد تدارس هذا الخيار مع خبراء القانون الدستوري، وحركة النهضة قادرة على تطبيقه فعليا لو أرادت ذلك".

كما لفت إلى أن حركة النهضة، تبحث عن التفرقة بين النشاط الحزبي والسياسي، كشرط من شروط الديمقراطية، لذلك هي حريصة على تمرير القانون، وتنتظر من رئيس الجمهورية أن يكون في الموعد الرجل الذي يحترم الدستور، ويكون مثالا في ذلك، حسب قوله.

  

{if $pageType eq 1}{literal}