Menu

منجي الرحوي: انقسام الجبهة خلصها من الكابح


 

سكوب انفو - تونس

قال المنحي الرحوي القادي بحزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد،  إنه "يعتقد ان كتلة الجبهة الشعبية خفت من العبئ الذي كان يثقلها واصبح بامكانها تقديم اكثر مقترحات تحت قبة البرلمان".

واضاف المنجي الروحي، اليوم الاثنين 15 جويلية 2019، في برنامج ميدي شو على اذاعة موزاييك، أن الجبهة الشعبية عاشت حالة من الانقسام وقد تخلصت فيها من الكابح التي كانت تعطلها، والآن اصبح لها الامكانيات للانفتاح والتقدم اكثر في نشاطها وعملها البرلماني والسياسي.

ويأتي تصريح الرحوي عقب الانشقاق الذي عاشته الجبهة الشعبية خلال الايام الماضية،  وخروج حزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد منها، وتكوين كتلة برلمانية جديدة باسم الجبهة الشعبية، الذي كان حما الهمامي طلب من مجلس نواب الشعب عدم قبول التسمية الا ان البرلمان رفضه.

واضاف الرحوي، ان الجبهة الشعبية، ستقدم مقترحات فيما يتعلق بحلول اقتصادية واجتماعية للمشاكل العالقة.

وتابع الرحوي، ان الكتلة تظم  9 نواب في انتظار التحاق نائب اخر وبذلك يصبح عدد نوابها 10.

{if $pageType eq 1}{literal}