Menu

الخارجية الروسية : احتجاز بريطانيا للناقلة الإيرانية " أمر مشين"


سكوب أنفو-وكالات

قال نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، بأن الأحداث الأخيرة في مضيق جبل طارق تعقد وضع الملاحة في المنطقة ، مشيرا إلى أنّ موسكو مستعدة لدعم الجهود الرامية لخفض حدة التوتر و تقديم مساعدة الخبراء.

وأكد نائب وزير الخارجية الروسي،في تصريح اعلامي، اليوم الخميس،  بأنه يجب التركيز على وقف التصعيد من خلال الاتصالات السياسية قائلا " لدينا خبرة في المواقف الصعبة، في منطقة الشرق الأوسط، والتي سمحت لنا بتجنب المضاعفات، ونحن مستعدون لتبادل الخبرات".

وتابع بالقول " ان المقترحات من أجل تشكيل نظام أمن جماعي طويل الأمد في المنطقة أصبح ملحا الآن أكثر من أي وقت مضى، ونحن نقترح اللجوء إليه وهو البديل الحقيقي".

ووصف ريابكوف احتجاز بريطانيا للسفينة الإيرانية 'بالمشين'، وبأن بريطانيا تحاول إلقاء اللوم على التصعيد في طهران.

ومضى بالقول  "من المشين أنه في الظروف التي تكون فيها المملكة المتحدة ، باعتبارها أقرب حليف للولايات المتحدة، إلى جانب سلطات جبل طارق، قد اتخذت إجراء لا يتناسب مع متطلبات القانون الدولي فحسب، ولكن مع القانون الداخلي للاتحاد الأوروبي…".

وأضاف ريابكوف "في ظل هذه الظروف، تستمر المحاولات لإلقاء اللوم في كل هذا الوضع الصعب على إيران".

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}