عدنان منصر: ما حدث للمرزوقي في المنستير وراءه نداء تونس و الوالي عادل الخبثاني


سكوب انفو- تونس

 قال عدنان منصر الأمين العام لحراك 'تونس الإرادة' على امواج اذاعة موزاييك إنّ ما حدث بمقرّ إذاعة ''الرباط'' بالمنستير كمين سياسي بتواطؤ من الوالي وتراخي الوحدات الأمنيّة، وفق تعبيره.

وأشار منصر إلى أنّهم خيروا تهدئة الأمور حتّى لا تأخذ الأمور منحى آخر "وفضلوا الانسحاب كي لا يحصل ما لا يحمد عقباه" على حدّ قوله.

وشدّد الأمين العام لحراك تونس الإرادة على أنّ الوحدات الأمنية كانت غائبة رغم علمها ببرنامج المنصف المرزوقي مسبقا والمسلك الذي سيقوم به "ما يثبت أنّ هناك فخ أمني للإيقاع بنا" حسب تعبيره.


 وفي السياق ذاته، قال عندنان منصر "ما راعنا أن مدير الإذاعة يدافع عن "الزوفرة" الذين منعونا من الدخول"، مستدركا "هذه المليشيات نعرفها فأغلبهم من الناشطين في حزب التجمع المنحلّ سابقا ونداء تونس حاليا ومن بينهم مسؤول جهوي في الخطوط التونسية".

ويذكر ان عادل الخبثاني وقعت نقلته البارحة الى صفاقس في نطاق الحركة الجزئية للولاة