Menu

فيلم وثائقي جزائري يكشف تفاصيل تصفية سفيان الشرابي ونذير القطاري


 

 

سكوب انفو - تونس

 

قال الإرهابي الداعشي المدعو "عبد الرزاق ناصف"، إنه تمت "تصفية الصحفيين التونسيين سفيان الشورابي ونذير القطاري، وتم دفنهما في المكان ذاته".

وكشف فيلم وثائقي بعنوان "ثمن البيعة"، عرضته قناة الشروق الجزائرية حول الحرب التي شنتها قوات الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر ضد الجماعات الارهابية في مدينة درنة الليبية، أن الارهابي "عبد الرزاق ناصف"، تم اصطحابه الى داخل احدى غابات مدينة درنة، حيث أكد للفريق الصحفي الذي صور الوثائقي، أنه الجماعات الارهابية قتلت كلا من سفيان ونذير وانهما دفنا في نفس المكان الذي قتلا فيه.

كما أكد الوثائقي، على لسان الارهابي "عبد الرزاق ناصف" أن "السرية الأمنية التابعة لمدينة درنة بقيادة سراج الغفير جلبت سفيان ونذير من مدينة طبرق، وقايضت السلطات التونسية مقابل الإفراج عن "الارهابي الليبي" أنيس الديك، الذي قبض عليه على الحدود التونسية الجزائرية.

وأوضح الوثائقي، أن خلافا حصل بين المفاوض الليبي "حسن الشاعر" مع جهات تونسية، حال دون الإفراج عن الداعشي الليبي، أنيس الديك مقابل تحرير سفيان ونذير، وان عملية التصفية كانت على أيدي الارهابيان المسميان أبو عبد الله السوداني وأحمد السوداني.

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}