بحار من جرجيس يتكفل بدفن جثث الحارقين التي يلفظها البحر


  

سكوب انفو- تونس

اوردت اذاعة شمس اف ام ان مواطنا تونسيا يعمل بحارا بجرجيس يقوم منذ سنوات بالتكفل بدفن الجثث التي يلفظها البحر والتي تهم الحارقين الذين يبتلعهم البحر ثم يلفظ جثثهم بعد ايام.

هذا البحار هو شمس الدين مرزوق الذي قال انه دفن العشرات وانه يتابع اخبار المراكب الغارقة  ويعد القبور ويسخر سيارات لنقل الجثث ، مؤكدا ان هؤلاء ماتوا في سبيل "الخبزة" ولا بد ان تكرم جثثهم بالدفن مضيفا ان اغلب هؤلاء من جنسيات افريقية.