Menu

البريكي: "نداء تونس لم يكشف عن حقيقة الاغتيالات والوضع اليوم الأسوأ على الاطلاق"


 سكوب انفو-تونس

قال مؤسس حزب  تونس الى الامام عبيد البريكي، ان حركة نداء تونس لم تف بوعودها  التي قطعتها للناخبين عام 2014،  مؤكدا  انه لم  يتم الكشف عن حقيقة الاغتيالات السياسية التي هزت تونس والعمليات الإرهابية التي عاشتها البلاد ما ادّى الى هذا الدمار وكل ما يحدث اليوم ،وفق قوله.

 ووصف  البريكي خلال حضوره في 'هنا شمس' على شمس اف ام اليوم الأربعاء، الوضع بالمهزلة غير المسبوقة في تاريخ تونس من جميع النواحي ، متابعا ان التحالف والتوافق  الندائي- النهضوي اضرّا بتونس وازّما الوضع .

 وأضاف مؤسس تونس الى الامام،  ان الحكومة الحالية لا تعتمد سياسة التوقي الا حين تقع في الكارثة ، لافتا الى  أن العديد من المعادلات ستتغير قريبا وأن الوضع لن يستمر على ماهو عليه.

 وتابع عبيد البريكي، ان المناخ الحالي غير سليم  لإجراء الانتخابات  المقررة، واصفا إياه بالأسوأ على الاطلاق.
 وبخصوص  استطلاعات الرأي  التي تقدمها بعض المؤسسات على غرار سيغا كونساي، علّق البريكي  ان النتائج  المعروضة من غرائب الدهر'، معبرا عن استغرابه من احزاب لم تتشكل بعد مراتب متقدمة في النتائج، في إشارة الى حزب نبيل القروي صاحب قناة نسمة.

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}