Menu

تقرير: تركيا ساعدت الفصائل المسلحة في سوريا ومتورطة في الحرب ضدّها


سكوب أنفو-وكالات

أفاد  موقع 'نورديك مونيتور' المتخصص في الشأن التركي، اليوم الثلاثاء، أنه حصل على وثائق عسكرية سرّية تظهر أن أنقرة ساهمت في تدريب مسلحي فصائل في سورية على أعمال التخريب والتسلل وتصنيع المتفجرات وتكتيكات حرب العصابات.

وكشف تحقيق استقصائي نشره الموقع، ونقلته صحيفة 'زمان التركية'،  أن بعض أهداف التدريب كانت لغايات تركية محضة.

ووفق ما ورد في  التقرير فإن إحدى الوثائق المسربة، كانت موقعة من قبل ياسر غولر، نائب رئيس هيئة الأركان في الجيش التركي في 2016، والقائد الحالي للجيش، وتشير إلى تدريب 151 مسلحا بصورة مشتركة مع واشنطن حتى التاسع من أكتوبر 2016.

وقررت تركيا، الاستمرار منفردة في البرنامج التدريب العسكري 'بصورة سرية' بعد الانسحاب الأميركي، وركز التدريب على منطقة 'بيربوكاك' في شمال غرب سوريا.

وفي فيفري  2016، أطلقت تركيا مركزا لتنسيق العمليات في محافظة 'هاتاي' على الحدود مع سوريا.

وبحسب التقريرذاته،  فقد أوصى غولر بمزيد من التدريب للفصائل واختيار مسلحين من السكان المحليين ومحاولة تأمين غطاء جوي أميركي.

وأكد موقع 'نورديك مونيتور' أن الوثائق المسربة، تؤكد مجددا تورط الجيش التركي في الحرب التي تعصف بسورية منذ سنوات.

 

{if $pageType eq 1}{literal}