Menu

غدا: وزير الخارجية الألماني في طهران لبحث ملف الصواريخ الباليستية


سكوب أنفو-وكالات

قال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس اليوم الأحد، إنه سيناقش غداً الاثنين  في طهران ملف الصواريخ الباليستية والتي وصفها بـ'المثيرة للقلق'.

وأضاف ماس خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد في أبوظبي،  "نتمنى الاستقرار لمنطقة الخليج العربي ووحدتها، وفتح طرق للحوار لتخفيف التوتر، ولا نرغب في تصعيد عسكري"، متابعاً بالقول: "دور إيران في سوريا والعراق واضح. ونريد دعوتها للالتزام بأمن واستقرار المنطقة، والحفاظ على الاتفاق النووي".

وفيما يخص السودان، أكد الوزير الألماني التمسّك بضرورة التوصل إلى حل سياسي ووقف العنف.

وحول الملف اليمني، شدد على أن الحل السياسي هو الوحيد لتحقيق الأمن، داعياً إلى عدم تفويت فرصة 'اتفاق ستوكهولم'.

وكان مصدر دبلوماسي ألماني قال في وقت سابق اليوم، إن وزير الخارجية هايكو ماس سيلتقي بالرئيس الإيراني حسن روحاني بطهران الاثنين في إطار جهود أوروبية مكثفة 'للحفاظ على الاتفاق النووي الإيراني مع القوى العالمية ونزع فتيل التوترات بين الولايات المتحدة وإيران'، وفق ما ذكرته 'رويترز' للأنباء.

وتفاقم التوتر بين طهران وواشنطن، الشهر الماضي، بعد عام من انسحاب الرئيس الأميركي دونالد ترمب من الاتفاق النووي، وإعادة فرض العقوبات على إيران.

 

{if $pageType eq 1}{literal}