Menu

الحكومة تؤمن وفدا صهيونيا زار جربة و منزل الشهيد أبو جهاد في استعادة لذكريات الغدر الصهيونية


سكوب أنفو-تونس

بثت قناة الميادين مساء أمس السبت، تقريرا حول زيارة اليهود لمدينة جربة خلال موسم حج 'الغريبة'، نقلا عن تقرير نقلته القناة ال12 للكيان المحتلّ .

تحت عنوان "العودة إلى تونس" تعرض القناة الـ12 الصهيونية ،  تقريراً تكشف فيه عن سماح السلطات التونسية للإسرائيليين بدخول تونس بجوازات سفر صهيونية مع تسهيلات كثيرة وحماية أمنية مشددة.

وبحسب التقرير، فإنّ السلطات التونسية لمن تخاطر وأمنت الحماية المشددة للحافلة التي كانت تقلّ المجموعة الصهيونية التي حلّت على جربة بمرافقة ومتابعة دقيقتين طوال محطات الرحلة حتى ان إحدى المتدخلات في التقرير باتت ترجو السلام لكلّ جندي صهيوني من أرض تونس .

التقرير الذّي أعدته القناة الصهيونية سالفة الذكر ، أشار إلى أن وزير السياحة روني الطرابلسي الذّي كان محاطا بمئات الصهاينة  والذين دخلوا تونس بجوازات سفر  صهيونية مطبّعة ، رفض الاجابة على  معدّة التقرير أمام الكاميرا عندما علم أنها مراسلة للقناة الصهيونية ، لكنه لم يتردد بإلقاء خطاب ترحيبي بالمجموعة الصهيونية التي كانت حاضرة .

انفتاح التونسيين على تقبّل زيارة اليهود لتونس ربطه  معدّوا التقرير بالقناة العبرية  بالوضع الصعب والحاجة الماسّة للسياحة وخاصة  ان عدد اليهود  الذّين زاروا مدينة جربة التونسية بلغ رقما قياسيا هذا العام منذ اندلاع إحداث الربيع العربي في العواصم العربية في 2011 .

واللافت في التقرير أيضا زيارة مجموعة من اليهود المنزل الذّي اغتيل فيه أحد قادّة حركة فتح وهو 'أبو جهاد' على يد قوات خاصة صهيونية ، هناك  ووفق التقرير همس الدليل السياحي في آذان  الزوار الصهاينة عن المنزل وأهميته كي لا يسمعه السكان المحليون بسيدي بوسعيد ويعرفون هوياتهم .

وللتذكير فقط نشرت وسائل إعلام عبرية شهر ماي المنقضي ، تقريرا استنادا على بيان لوزارة الخارجية  بالكيان المحتلّ ذكر فيه ان التونسيين احتلوا المرتبة الثانية بعد المغرب على مستوى المغرب العربي الذّين زاروا تل أبيب

كما ذكرت الإحصائيات والأرقام، أن أكثر من 72 ألف مسلم الذين زاروا تل أبيب  ينحدرون من كل من الأردن ومصر (الدولتان الوحيدتان اللتان لهما علاقات دبلوماسية مع الكيان المحتلّ ) ، والمغرب وأندونيسيا وماليزيا وتونس والجزائر وقطر والإمارات العربية المتحدة وعمان والكويت والمملكة السعودية.

 

 

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}