Menu

صحيفة اسبانية: السكرتير العام السابق للاتحاد الإفريقي المصري عمر فهمي هو من كشف فساد أحمد أحمد


سكوب أنفو-رياضة

كشفت صحيفة "آس" الإسبانية، أن مسؤولا مصريا سابقا بالاتحاد هو من يقف وراء الكشف عن تورط رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، أحمد أحمد، في ارتكاب مخالفات، خلال فترة ولايته الأولى.

وتشير الصحيفة إلى أن السكرتير العام السابق للاتحاد الإفريقي، المصري عمر فهمي، هو من كشف تورط أحمد أحمد في قضايا فساد، موضحة أن أحمد أحمد  كان قد قرر قبل نحو شهرين إقالة فهمي من منصبه في "الكاف".

وأجرت سلطات مكافحة الفساد في فرنسا استجوابا لرئيس "الكاف"، أمس الخميس، بعد شبهات فساد، بشأن عقد جرى فسخه من جانب واحد مع شركة "بوما" الألمانية، للتعاقد مع شركة أخرى هي "تاكتيكال ستيل" التي تتخذ من جنوب فرنسا مقرا لها.

ومن بين المخالفات المزعومة،  قالت الصحيفة الإسبانية،  إن أحمد، الذي يتحدر من مدغشقر، متورط كذلك في شبهة شراء سيارات فارهة باهظة الثمن، وتحميل أسعار معظمها على حساب الاتحاد القاري.

وحصلت صحيفة "آس" على ما أكدت أنها نسخ من العقود والخطابات الموجهة "للكاف" من أجل الحصول على المبالغ المطلوبة مقابل السيارات، التي يتعدى ثمن بعضها الـ190 ألف دولار.

وأكدت مصادر الصحيفة  الاسبانية، أن أحمد الذي يتولى رئاسة الاتحاد القاري منذ عام 2017 خلفا للكاميروني عيسى حياتو، لم يكتف بشراء السيارات الفارهة المذكورة، بل استغل سلطته أيضا لشراء سيارتين مقابل 90 ألف دولار للاستخدام داخل مدغشقر، في ظل تواجد السيارات الأخرى في مصر التي يوجد بها مقر الاتحاد الإفريقي.

وتضاف هذه المشاكل إلى الأزمة التي تعاني منها كرة القدم الإفريقية بعد فشل تقنية الحكم المساعد في نهائي دوري الأبطال، والتي انقطعت عن العمل أثناء مباراة الترجي التونسي والوداد المغربي.

{if $pageType eq 1}{literal}