Menu

الجبهة العربية التقدمية تستنكر استضافة البحرين لمؤتمر السلام وتدعو الى التوحّد ضده


 

سكوب انفو-تونس

نّددت الجبهة التقديمة العربية  باستضافة البحرين لما يسمى  بمؤتمر السلام من اجل الازدهار، داعية أبناء البحرين والخليج العربي إلى رفض عقد المؤتمر ومنع انعقاده ، والتصدي إلى المخططات الهادفة إلى تصفية قضية العرب الأولى القضية الفلسطينية.

وعبّرت الجبهة في بيان لها  اليوم الاثنين،  عن رفضها لعقد هذا المؤتمر ،مدينة بشدّة موافقة القيادة البحرينية لتساوقها وقبولها عقد المؤتمر على أرضها ، "وهي المنخرطة في عمليات التطبيع والتعاون مع الكيان الصهيوني بهدف استبدال أولويات الصراع ليتحول من صراع عربي – صهيوني ، إلى صراع مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية"، وفق البيان ..

 واعتبرت الجبهة التقدمية العربية، قبول حكومة البحرين استضافة هذا المؤتمر، اعتداء خطير على القضية الفلسطينية، وتشريع سافر للتطبيع مع الكيان الصهيوني الذي أبدى ترحيبه بعقد المؤتمر، واستعداده المشاركة في أعماله.

 وشددت الجبهة، على ان  قبول المؤتمر والمشاركة فيه هو فتح للطريق أمام مايعرف ب " صفقة القرن  ومنصة لإعلان الانخراط الرسمي العربي بغالبيته في تبني الصفقة وتبني رؤية نتنياهو المدعومة أمريكياً لما يسمى "السلام الاقتصادي"، كحل للصراع العربي مع الكيان الصهيوني.

.ودعت الجبهة التقدمية  العربية  الى  عدم التعاطي بأي شكل مع نتائج ومخرجات المؤتمر، ورفض أي تسهيلات أو مشاريع اقتصادية على أراضي قطاع غزة أو الضفة الغربية، كمدخل اقتصادي على حساب الحقوق والثوابت والمقدسات الفلسطينية، مطالبة  كل الفصائل والقوى الفلسطينية إلى التوحد في مواجهة "صفقة القرن"، والعمل على اسقاطها.

 

{if $pageType eq 1}{literal}