Menu

خاص/ الامم المتحدة تتجه لاتخاذ إجراءات ضد تونس على خلفية قضية المنصف قرطاس


  

 سكوب انفو - تونس

علمت سكوب انفو من مصادر خاصة ان الامم المتحدة تتجه نحو اقرار جملة من الاجراءات والقرارات على خلفية تداعيات ايقاف الخبير التونسي لدى الامم المتحدة المنصف قرطاس.

وبحسب مصادرنا فان التعاطي الرسمي مع ملف قرطاس،  منذ ايقافه،  كان مثار انتقادات حادة من جانب المنتظم الاممي والامين العام انطونيو غوتيريش بالنظر الى   الانتهاكات الغير مسبوقة  التي شابت التعاطي مع المنصف قرطاس منذ ايقافه والتحقيق معه والتي مثلت خرقا وتجاوزا فاضحا ومتعمدا للمواثيق الدولية والحصانة الخاصة التي يتمتع بها الموظفون الامميون.

هذا واكد المصدر لسكوب انفو  ان هيئة الامم المتحدة تتجه للاعلان خلال الايام القادمة عن جملة من الاجراءات والقرارات الصارمة والمؤثرة ردا على اصرار الحكومة التونسية على عدم اطلاق سراح قرطاس واحتجازه بشكل غير قانوني.

ويبدو ان القرارات المتوقعة ستشمل مختلف الهيئات والمنظمات الإقليمية والدولية التابعة للمنتظم الأممي وهو ما من شانه ان يزيد من رقعة الاضرار المباشرة والخسائر الديبلوماسية والسياسية التي ستتعرض لها تونس الى جانب التشويه المعيب الذي تعرضت له على الصعيد الدولي جراء تداعيات القضية.

وكان استيفان دوغريك، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة قد جدد المطالبة في مؤتمر صحفي بمقر الأمم المتحدة، يوم الأربعاء، مطالبة السلطات التونسية بـ"الإفراج الفوري" عن موظفها المحتجز لديها منذ 29 مارس الماضي.

وقال دوغريك "نطلب من السلطات التونسية الإفراج الفوري عن السيد منصف قرطاس وإسقاط التهم الموجهة إليه" مشيرا ان الامم المتحدة اطلعت على الملف الخاص بالاتهامات الموجهة لقرطاس من جانب الحكومة التونسية والتي لا تستند الى اي معطيات او دلائل ثابتة.

تجدر الاشارة الى ان تونس تتجه نحو فقدان حظوضها لانتخابها ضمن المجلس الدولي لحقوق الإنسان  في ظل اتجاه عدد من الدول الأوروبية تتقدمهم المانيا لسحب تاييدهم جراء القضية.

{if $pageType eq 1}{literal}