Menu

التلفزيون الجزائري يوقف مذيعا لدعمه الحراك الشعبي


سكوب أنفو-تونس

قالت وسائل إعلام جزائرية وناشطون، إن التلفزيون الرسمي الجزائري، قام بمعاقبة مذيع أخبار في القناة ، لمشاركته في احتجاجات صحفية للمطالبة باستقلالية قطاع السمعي-والبصري في الإعلام الحكومي.

وذكر الناشطون ، مساء أمس الخميس ، أن التلفزيون  الرسمي الجزائري قرر إيقاف الصحفي عبد الرزاق سياح عن التقديم "بسبب مواقفه الموالية للحراك الشعبي، بعد ظهوره في مقابلة على قناة خاصة يدعو فيها شباب الحراك إلى دعم معركة الصحفيين السلمية في تحرير التلفزيون العمومي".

من جهته ، نقل موقع 'TSAعربي' عن الصحفي في "كنال ألجيري ان" عبد المجيد بن قاسي، قوله، إن الصحفي عبد الرزاق سياح، مقدم نشرة الخامسة والثامنة قد تمّ فصله من التقديم من طرف إدارة القناة الثالثة، حيث تم إبلاغه بالقرار في الرابع من الشهر الجاري.

وأشار بن قاسي إلى أن "سبب الإبعاد يعود إلى انتقاد الصحفي للتلفزيون العمومي في مقابلة مع قناة بربر تلفزيون، على هامش تجمع أسبوعي لصحفيي التلفزيون يوم 29 أفريل، حيث قال إن "التلفزيون العمومي لم يكن لسان حال الدولة بل لسان حال الفساد"، وأضاف "مهمتنا الرئيسية هي تقديم الخدمة العمومية. ..أدعو كل الصحفيين التلفزيونيين وشباب الحراك إلى دعم معركتنا السلمية".

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}