Menu

الجيش العربي السوري يحرّر مدينة وبلدتين من مسلحي جبهة النصرة الارهابية


 

سكوب انفو- وكالات

دخلت وحدات من الجيش السوري إلى مدينة قلعة المضيق وبلدتي الكركات والتوينة بريف حماة الشمالي الغربي، وذلك إثر انسحاب مفاجئ لمسلحي "جبهة النصرة" منها صباح اليوم الخميس.

وسيطر الجيش  العربي السوري، على بلدتي الكركات والتوينة شمالا.

 ونقلت وكالة سانا  للانباء الرسمية السورية،  أن الجيش العربي السوري قد استقطب التوقعات بنيته التقدم على محور بلدة (الهبيط) بسبب تركيز عمليات التمهيد الناري عليها ليلا الأمر الذي ألمح إلى نيته اقتحامها، إلا أن وحداته النارية ما لبثت أن بدأت صباح اليوم بالتمهيد المدفعي والجوي الكثيف على قلعة المضيق وبلدات الكركات والتوينة، ليلي ذلك تحرك وحدات المشاة لمباغتة التنظيمات الإرهابية في تلك المنطقة ما دفع التنظيمات الإرهابية بالانسحاب منها على الفور.

ورجّح أن هذه المباغتة قد تكون السبب الرئيسي في انهيار دفاعات "جبهة النصرة" في المدينة والبلدتين، مشيرا إلى أن التنظيم الإرهابي كان قد خصص عدد كبير من مسلحيه لمواجهة الجيش في (الهبيط) على ما يبدو.

 وكانت وحدات الجيش دمرت الأسبوع الجاري بضربات مركزة أوكارا وتجمعات ومنصات إطلاق قذائف وذخيرة لإرهابيي تنظيم جبهة النصرة في أطراف بلدات كفر زيتا والأربعين وشهرناز وكفر نبودة شمال غرب مدينة حماة وذلك رداً على اعتداءاتهم المتكررة على النقاط العسكرية والقرى الآمنة، بحسب سانا.

{if $pageType eq 1}{literal}