Menu

الناطق الرسمي بإسم محكمة سيدي بوزيد: تأمين التعويضات لضحايا حادثة السبالة "غير ممكن


سكوب أنفو-تونس

كشف الناطق الرسمي باسم محكمة سيدي بوزيد، حسين الجربي، أنه تم فتح محاضر في حوادث المرور في علاقة بحادث 'السبالة'، يوم 27 أفريل الفارط، والذي أسفر عن 12 قتيلا وقتيلة، و20جريحا.

وفي تصريح اعلامي، أكد الجربي، أن التتبع القضائي لهذا الملف، غير ممكن، بسبب وفاة سائقي الشاحنات، المسؤولين عن الحادث.

وأضاف الجربي، أن تأمين التعويضات لضحايا حادث 'السبالة' غير ممكن، مشيرا إلى أن هذا النوع من الشاحنات لا يقوم بتأمين الراكبين في الصندوق الخلفي، حيث يتم تأمين السائق واثنين من الراكبين بجانبه، وهذا ما يجعل تأمين التعويضات للضحايا أمرا غير ممكن من الناحية القانونية، وفق تعبيره.

وأوضح الجربي أنه بإمكان "ورثة الضحايا" رفع قضايا مدنية، وهي قضايا تطول مدة اجراءاتها، وفي أقصى الحالات يتم صرف تعويضات بمبالغ قليلة جدا، وفق قوله.

 

{if $pageType eq 1}{literal}