الجبهة الشعبية :الزيادة في اسعار المحروقات دليل على الرضوخ لاملاءات صندوق النقد الدولي والمؤسسات المالية الدولية


سكوب انفو:تونس

في بيان لها  اسم الثلاثاء  عبّرت  الجبهة الشعبية ان  الزيادة في اسعار المحروقات التي اعلنت عنها الحكومة   اواخر الاسبوع الفارط  جاءت  قبل الزيارة الرسمية التي  يستعد لها رئيس الحكومة يوسف الشاهد لواشنطن حتى تظهر الحكومة   استعدادها   للمؤسسات المالية والدولية  للخضوع  لتعليماتها  وتنفيذ  سياساتها  المدمرة  حسب نص البيان   .

 وافادت الجبهة ان الزيادات لاتخدم  سوى  مصلحة الراسمال الاجنبي  وحفنة من  اثرياء البلد .

  وقال البيان   ان الزيادات تعتبر دليلا في مضي الحكومة  في تنفيذ  املاءات صندوق النقد الهادفة الى تحميل   فاتورة    الازمة  للفئات الوسطى الضعيفة  من خلال تعبئة  تقدر  ب122 م د على حسابها ومزيد  ضرب  القدرة الشرائية  لاوسع   الفئات  الشعبية   باعتبار أن الزيادة في سعر المحروقات تنجر عنها آليا زيادة في كلفة النقل وخاصة نقل البضائع والتي بدورها تؤدي إلى الترفيع في أسعار جل المواد والخدمات.

 و نادت الجبهة الشعبية في نفس البيان  كل القوى الى رفض الزيادات والتنديد بها .