بعد ايقاف رافعي لافتة قطر في ملعب رادس .. هذا ما جاء في اعترافات أحدهم


سكوب أنفو – تونس

تمت اليوم إحالة ثلاثة عناصر في حالة تقديم على محكمة بن عروس ثلاثة عناصر بتهمة التحريض على الكراهية  بعد أن قامت وحدة مكافحة الإجرام بالقرجاني التابعة لوزارة الداخلية أمس الأحد بإيقاف رئيس مجموعة "ليدرز كلوبيست"  صابر العطواني وعنصرين  آخرين أحدهما طفل على خلفية اللافتة التي رفعت  أول أمس في نهائي كأس تونس لكرة القدم الذي جمع النادي الأفريقي باتحاد بن قردان و مضمونها " كرهناكم يا حكام تحاصرون قطر وإسرائيل في سلام"  .

العطواني و هو رئيس المجموعة  قال في اعترافاته أمام فرقة القرجاني أنه صاحب فكرة رفع اللافتة و  أنه لم يتلق تعليمات و لا أموالا من أي جهة ، و أنه قام بصنعها الليلة السابقة للمباراة و قام بنقلها الى الملعب بواسطة شاحنة و قام بإدخالها للملعب دون أن يتفطن إليه الامن ، و أن اللافتة كانت دعما لفلسطين و ليس لقطر.

تكاليف اللافتة حسب صابر العطواني قاربت الـ10 آلاف دينار تحصل عليها من بيع قمصان النادي الافريقي و أن عملية رفعها كانت تلقائية و دون تحريض.