السليطي : قطب مكافحة الإرهاب لم يطلق سراح أي شخص موضوع إقامة جبرية و"وشواشة" لا يزال قيد الاحتفاظ على ذمة قضايا أخرى


  

سكوب أنفو – تونس

أكد سفيان السلطي، الناطق الرسمي باسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب والمساعد الأول لوكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بتونس،في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء ، أن ما تم تداولته بعض المواقع الالكترونية من أن قطب مكافحة الإرهاب أطلق سراح شخص موضوع إقامة جبرية لا أساس له من الصحة، مبرزا أن المعني بالأمر، الهادي يحيى، المعروف بكنية "وشواشة" لم يكن أساسا خاضعا للإقامة الجبرية أو للمراقبة الإدارية. 

   و وضّح السليطي، في ذات التصريح اليوم السبت، وجود خلط في هذا الموضوع، حيث أن ملف "وشواشة" أحيل على القطب القضائي لمكافحة الإرهاب بمقتضى قرار تخلي من النيابة العمومية بقفصة وبعد البحث والتحري معه تبين أن الجرائم التي تعلقت به جرائم حق عام وجرائم ديوانية ولا علاقة لها بالجرائم الإرهابية وهو ما أفضى إلى إرجاع الملف لوكيل الجمهورية بقفصة "لانتفاء الصبغة الإرهابية على الوقائع".

 وبناء عليه قرر القطب القضائي لمكافحة الإرهاب إطلاق سراحه فيما يتعلق بهذا الملف لانتهاء آجال الاحتفاظ المنصوص في قانون مكافحة الإرهاب، مع الإبقاء عليه في حالة احتفاظ على ذمة قضايا الحق العام والإذن بتقديمه للنيابة العمومية بقفصة.