Menu

عبد الملك الحوثي: أمريكا ستعمل على تغيير النظام في السعودية والامارات بعد انتهاء ادوارهما الوظيفية


 

سكوب أنفو – وكالات

أكد قائد حركة انصار الله اليمنية السيد عبد الملك الحوثي ان النظام السعودي والإماراتي وغيرهم من الأنظمة العميلة للأجندات الأمريكية سيكونون مستقبلا على قائمة الأنظمة التي ستعمل واشنطن على استهدافها والتخلص منها بعد انتفاء الحاجة اليها وانتهاء أدوارها وصلاحياتها.

واشار السيد الحوثي في كلمة مباشرة في ذكرى استشهاد شقيقه حسين بدر الدين الحوثي الى ان هذه الأنظمة التي تقوم بتنفيذ مشاريع واملائات واشنطن ومواجهة كل من يناهض مشروع الهيمنة الأمريكية في المنطقة وخاصة محور المقاومة سيكون مالها في النهاية السقوط وأن أمريكا في نهاية المطاف لن تبقي لأدواتها أي مشروع في المستقبل وستعمل على إعادة صياغة الأنظمة التابعة لها من جديد.

واعتبر زعيم حركة أنصار الله أن النظامين السعودي والإماراتي ويرغم ما يقدمانه من أموال وعائدات ضخمة لأمريكا وكذلك تحالفاتهما مع الكيان الصهيوني فانهما سيكونان مستهدفين قبل غيرهم مبينا ان "هذه الأنظمة التي انفصلت عن شعوبها هي في موقع الضعف وتعتمد على سياسة الاسترضاء للأمريكي والإسرائيلي لتحتمي بهما".

ولفت السيد الحوثي إلى أن "ما عبر عنه ترامب بالبقرة الحلوب يعكس حقيقة الرؤية الأمريكية تجاه الأطراف الموالية لها والتي تستغلها في شتى المجالات"

وندد الحوثي بالموقف الانهزامي للأنظمة العربية ردا على اعلان ترامب بشأن الجولان المحتل قائلا      "أقصى ما أمكن الأنظمة العميلة القيام به إصدار بيان لطيف بأن الجولان سورية وفلسطين عربية".

واختتم السيد عبد الملك الحوثي كلمته بالإشادة والتحية لكل القوى الوطنية ومحور المقاومة المعادية لأمريكا والكيان الصهيوني والتي تواجه الأنظمة العميلة والمطبعة في اليمن ولبنان وفلسطين، مشددا على تعزيز الوعي بخيار ومفهوم المقاومة في ابعادها الفكرية والشعبية.

{if $pageType eq 1}{literal}