Menu

بن سدرين: الإعلام لم يتحرر بعد من منظومة الاستبداد.


سكوب أنفو- تونس

أعلنت رئيسة هيئة الحقيقة والكرامة سهام بن سدرين، أن الشبكة الإعلامية لم تتحرر بعد من منظومة الاستبداد.

وأشارت إلى أن بعض الإعلاميين الذين ثبت تورطهم في تكريس الاستبداد، توزعوا حاليا على شركات اتصال وشركات سبر أراء، وهي المسؤولة حاليا عن توزيع الإشهار حسب الولاءات تماما كما في العهد السابق، حسب قولها.

وفي السياق ذاته، استعرضت بن سدرين أهم شبكات منظومة الاستبداد المتمثلة في شبكة رقابة أمنية ورقابة مهنية واقتصادية وأخرى إعلامية، مؤكدة أنها كانت ولا تزال تخضع لسيطرة المرّكب المالي والأمني.

ويذكر أن هيئة الحقيقة والكرامة كانت قد نشرت يوم الثلاثاء الفارط، تقريرها الختامي على موقعها الرسمي، واستعرضت فيه جملة من التوصيات التي تهم ملفات فساد، وجبر الضرر لضحايا الاستبداد وغيرها.

{if $pageType eq 1}{literal}